أبرزها تقليل مخاطر السرطان.. فوائد صحية عديدة للمخلل

صحيفة المرصد – وكالات : فوائد المخلل لا حصر لها، والتخليل هي تقنية قديمة لحفظ الطعام، حيث يمكن للناس صنع المخللات من أي طعام تقريباً، ويحتفظ الناس بأنواع الخضروات في محلول ملحي يحتوي على بكتيريا مفيدة، ما يعني أنه يمكن أن تكون إضافة جيدة لنظام غذائي صحي، وفي هذا التقرير نتعرف على فوائد المخلل، وفقاً لموقع «medicalnewstoday».

فوائد المخلل

فوائد المخلل الصحية عديدة، فهو غني بالفيتامينات مثل فيتامين ك وفيتامين أ، وكذلك المخللات منخفضة السعرات الحرارية وتحتوي على بكتيريا مفيدة.

لكن يجب على الأشخاص الذين يعانون من ارتفاع ضغط الدم أو مشاكل صحية في القلب والأوعية الدموية تجنب المخللات.

الفائدة الرئيسية للمخللات هي احتواء بعض المخللات على بكتيريا مفيدة، حيث يستخدم الناس محلولاً ملحياً لصنع المخللات، المحلول الملحي هو ماء ممزوج بالملح أو بحمض مثل الخل.

وتعمل المخللات مثل البروبيوتيك، حيث تحمي ميكروبيوم الجسم وتدعم نمو البكتيريا الصحية في الأمعاء.

تحتوي المعدة على ملايين البكتيريا التي تساعد الجسم على هضم الطعام وامتصاصه، قد تمنع هذه البكتيريا عدوى الخميرة، وتساعد في الإسهال والإمساك، وربما تساعد في علاج مشاكل المعدة المزمنة، مثل مرض كرون «مرض التهاب الأمعاء».

المخللات قد تساعد في تحسين الهضم ومنع مشاكل المعدة البسيطة.

تشير بعض الأبحاث المحدودة إلى أن البروبيوتيك قد تقدم فوائد صحية أخرى ، بما في ذلك:

• تقليل أعراض الاكتئاب والقلق

• علاج التسوس والتهاب اللثة

• إدارة مرض السكري

• منع أو علاج الحساسية

• تقليل التهابات المسالك البولية

• تقليل مخاطر الإصابة ببعض أنواع السرطان، مثل سرطان القولون.

فوائد المخلل بالإضافة إلى احتوائه على بكتيريا البروبيوتيك، قد تقدم المخللات هذه الفوائد الصحية الأخرى:

استعادة توازن المعادن في الجسم

تحتوي المخللات على نسبة عالية من الصوديوم، وبالتالي فهي تحتوي أيضاً على نسبة عالية من الإلكتروليتات من الناحية النظرية، ويشير هذا إلى أن عصير المخلل قد يكون خياراً لاستعادة المعادن للأشخاص الذين يعانون من الحمى أو القيء أو الذين يعانون من الجفاف.

علاج تقلصات العضلات

تشير الأبحاث إلى أن المخللات قد تساعد في علاج تشنجات العضلات.

ضبط سكر الدم

قد تساعد المخللات التي تستخدم محلولاً ملحياً أساسه الخل في التحكم في نسبة الغلوكوز في الدم، يمكن أن تساعد مستويات الغلوكوز في الدم المستقرة في منع الشعور بالجوع الشديد.

ويعد منع ارتفاع نسبة الغلوكوز في الدم أمراً بالغ الأهمية أيضاً لصحة مرضى السكري.

توفير مضادات الأكسدة

على غرار جميع الفواكه والخضروات، تحتوي المخللات على مضادات الأكسدة، وأظهرت الدراسات في المختبرات أن مضادات الأكسدة يمكنها مواجهة آثار الجذور الحرة.

الجذور الحرة هي مواد كيميائية في الجسم قد تلعب دوراً في تطوير مجموعة متنوعة من المشكلات الصحية، تشمل هذه القضايا السرطان والالتهابات وأمراض القلب والأمراض المزمنة المختلفة، قد تساهم الجذور الحرة أيضاً في الشيخوخة.