أعصاب الرقبة المشدودة

كثيراً ما تستيقظ و أعصاب الرقبة مشدودة وخصوصاً عند قيامك بحركة مفاجئة أو نتيجة للعديد من العوامل والمسببات الأخرى فما الذي يحدث وكيف نعالجه ونتجنبه الاجابة في المقال التالي:

أعصاب الرقبة المشدودة وصعوبة البلع

عادة تظهر أعراض تشنج الرقبة على نحوٍ مفاجئ، وقد تظهر تدريجيًا في بعض الأحيان، وبغض النظر عن سرعة تطور تشنج الرقبة،

فإنّ أعراض التشنج متشابهة في كلتا الحالتين، ويمكن إدراج الأعراض العامة المرافقة لتشنج الرقبة ضمن التصنيفات الآتية:

أعراض مرتبطة بالعضلات تتضمن أعراض تشنج الرقبة بعض الأعراض المرتبطة بالجهاز العضلي الهيكلي (بالإنجليزية: Musculoskeletal system) في جسم الإنسان.

الأعراض المرافقة لأعصاب الرقبة المشدودة

الشعور بآلام في الرقبة، ويكون الألم مستمرًا أو متقطعًا كالنبض، وتتفاوت شدة الألم بين الخفيف أو الطفيف إلى الحاد.

تصلب الرقبة أو تيبسها، فيجد المصاب صعوبة في تحريك رقبته في اتجاه واحد أو عدة اتجاهات. الشعور بآلام في الكتف أو الذراع.

بعض التشنجات التي تحدث نتيجة عدم انبساط العضلات بعد انقباضها.

الشعور بآلام في الظهر.

التواء العضلات وضعفها.

الشعور بالارتعاش، الذي يحدث نتيجة انقباض العضلات وانبساطها بشكل متتالٍ وسريع.

انخفاض نطاق الحركة.

تقوس العمود الفقري وانحناؤه في بعض الحالات.

تكوّن عُقد مؤلمة.

زيادة شدة الألم عند تحريك الرقبة أو الكتفين.

وجود بعض المواضع في الرقبة التي يشعر المصاب بألم فيها أو في مواضع مجاورة عند الضغط عليها.

أعراض مرتبطة بالأعصاب من الأعراض والعلامات العصبية التي قد ترافق تشنج الرقبة

نذكر ما يأتي:

الصداع

خاصة في الجزء الخلفي من الرأس. الشعور بألم، أو خدران، أو وخز في الكتفين أو الذراعين. ارتعاش لاإرادي في الرأس أو عضلات الوجه أو التوائها.

الشعور بحرقان في إحدى الذراعين

حيث تنتقل الحرقة من أعلى الذراع إلى أسفله في أغلب الأحيان.

الشعور بعدم التوازن

والدوخة، والإجهاد من الألم، بالإضافة إلى تغيرات في الرؤية وعدم وضوحها كزغللة العيون، وذلك في حالات تشنج الرقبة الشديد المستمر والذي يسحب الرأس باتجاه معين.

الدوخة

والشعور بالتنميل في أسفل الرقبة من الخلف.

 من الأعراض والعلامات المرافقة لأعصاب الرقبة المشدودة والتي تستدعي مراجعة الطبيب ما يأتي:

عدم التعافي بعد مرور أسبوع على تشنج الرقبة. زيادة شدة الصداع، وخاصة إذا رافقه حدوث التقيؤ أو الشعور بالغثيان.

الألم الشديد المزعج. الحمى، أي ارتفاع درجة حرارة الجسم لأكثر من 38 درجة مئوية. زيادة الألم عند الاستلقاء أو استيقاظ المصاب ليلًا من شدة الألم.

وجود ضغف أو خدران أو تنميل في اليد أو الذراع.

انتشار الألم في إحدى أو كلتا الذراعين أو الساقين. القشعريرة.

قلة التوازن ومشاكل في السير بثبات.

أعراض تستدعي مراجعة الطوارئ قد تدل بعض الأعراض والعلامات المصاحبة لتشنج الرقبة على إصابة الشخص بحالة صحية خطيرة، نذكر فيما يأتي الأعراض والعلامات التي يستوجب ظهورها المراجعة الفورية للطوارئ:

ارتفاع درجة الحرارة لأكثر من 38.3 درجة حرارة مئوية.

الصداع الشديد الذي لا يستجيب للمُسكنات. الشعور بالغثيان، الذي قد يصاحبه التقيؤ.

الضعف أو الخدران المفاجئ في إحدى الذراعين أو الساقين أو كلتاهما. صعوبة التنفس.

زيادة الحساسية للضوء.

اختلال توازن الجسم والتنسيق.

انتفاخ الرقبة وصعوبة البلع أو الشعور بالألم عند البلع.

الشعور بألم في الصدر أو الشعور بألم شديد في الرقبة بعد تعرضها لإصابة أو ضرر.

الشعور بآلام الرقبة المصحوبة بالتبرز أو التبول اللإرادي، والشعور بألم، والتنميل، خاصة في حال تطور هذه الأعراض والعلامات بشكل مفاجئ أو ازديادها سوءًا في وقت قصير.

تصلب الرقبة الذي يُتوقع أنّه ناجم عن الإصابة بالتهاب السحايا (بالإنجليزية: Meningitis)، وهو حالة طبية قد تكون خطيرة وتستدعي تدخلًا طبيًا فوريًا، ومن أبرز أعراض التهاب السحايا ما يأتي:

الحمى المفاجئة. القشعريرة. الصداع. الكدمات أو علامات أرجوانية اللون على الجلد.

اقرأ أيضاً: أسباب تشنج العضلات وطرق العلاج

أعراض الصداع العصبي الذي يصاحب أعصاب الرقبة المشدودة

إن أكثر علامة على حدوث الصداع العصبي هي الشعور بألم في الرأس عند تحريك عنقك بصورة سريعة أو ألم في الرأس عند بقاء رقبتك بنفس الموضع لبعض من الوقت.

وهناك علامات أخرى على الصداع العصبي نذكر منها:

  • ألم في جهة واحدة من الرأس أو الوجه.
  • آلام في الرأس عند العطاس والسعال أو حتى أخذ نفس عميق.
  • هجمة من الألم قد تستمر عدة ساعات او حتى أيام.
  • ألم ثابت من غير الاحساس بنبض.
  • تصلب في الرقبة أي أنك لا تستطيع تحريك رقبتك بشكل طبيعي.
  • ألم قد يبقى في بؤرة واحدة مثل الظهر، الجهة الأمامية أو الجانبية من الرأس أو العينين.

ما هي أهم أسباب الصداع العصبي؟

هناك عدة مسببات للصداع العصبي وفي بعض الأحيان من الصعب معرفة السبب الرئيسي لحدوثها. نذكر فيما يلي بعض الأسباب المحتملة للصداع العصبي:

  • عند وجود مشاكل في الرقبة (فقرات الرقبة)، المفاصل أو عضلات الرقبة. ففي بعض الوظائف، مثل مصففي الشعر، النجارين وسائقي الشاحنات.
  • في الأشخاص المتعودين أن يكون رأسهم أمام أجسادهم ويسمى “حركة الرأس الأمامية”، مما يجعل الرقبة وأعلى الظهر يحملون وزنًا إضافيًا.
  • نتيجة سقوط، إصابات رياضية أو التهاب المفاصل. أو نتيجة الضغط على الأعصاب في الرقبة.
  • نتيجة ظهور ورم أو كسر (صغير) في أعلى العمود الفقري أو الرقبة.

كيف يتم تشخيص الصداع العصبي؟

بسبب وجود عدة أنواع للصداع، قد يكون من الصعب تشخيص الصداع العصبي بالتحديد، لذلك أول خطوة في تشخيص مسبب ونوع الصداع تكون بزيارة الطبيب. عندئذ سيقوم طبيبك بما يلي:

1. أخذ التاريخ المرضي

حيث يقوم بسؤالك عن الأعراض الحالية، متى ظهرت، وكيف تشعر، عن طريق السؤال عن:

نوع وطبيعة الألم.  هل يزيد الألم مع الوقت؟.

متى بدأ الشعور بالألم.

إذا كان هناك انخفاض في مرونة الرقبة.

حدوث إصابة أو رضة في منطقة الفقرات العنقية.

حدوث إصابة أو أذى في الرأس.

في حال كان الألم مفاجئًا ومؤلمًا أو كنت تشعر بدوخة.

2. إجراء الفحوصات المخبرية

للكشف بشكل أوضح عن الصداع، من المحتمل أن يطلب منك الطبيب القيام بواحد أو أكثر من الفحوصات التالية:

الأشعة السينية (X Ray): صورة تكشف العظام في منطقة الرقبة والعمود الفقري.

التصوير المقطعي المحوسب (CT Scan): عدة صور للأشعة السينية يتم أخذها من زوايا مختلفة للحصول على معلومات أوضح من الأشعة السينية الواحدة .

صورة الرنين المغناطيسي (MRI Scan): موجات مغناطيسية للحصول على صورة تفصيلية للرأس، الرقبة والعمود الفقري.

3. الإحصار العصبي

قد يلجأ الطبيب الى القيام بما يعرف بالإحصار العصبي، وهو إجراء يقوم به طبيب أخصائي عن طريق حقن دواء مخدر في مكان يحتوي أعصاب معينة في مؤخرة الرأس.

إذا اختفى الألم مع الإحصار العصبي، هذا يؤكد الصداع العصبي الذي قد يسببه مشكلة في أعصاب الرقبة. يعتبر هذا الإجراء تشخيص وعلاج للصداع العصبي.

كيف يتم علاج الصداع العصبي المرافق لأعصاب الرقبة المشدودة؟

يجب أن يستهدف علاج الصداع العصبي مسبب الألم في الرقبة ويختلف اعتمادًا على كل حالة فردية للمريض.

في حال تم تشخيص الصداع العصبي، هناك عدة طرق لتخفيف الألم او التخلص منه بشكل كلي، نذكر منها:

  1. الأدوية:مثل مضادات الالتهاب غير الستيرويدية (الأسبرين، الايبوبروفين)، مرخيات العضلات وبعض مسكنات الألم.
  2. الإحصار العصبي: قد يخفف الألم بشكل مؤقت خاصة إذا رافقه العلاج الفيزيائي.
  3. العلاج الفيزيائي:عليك المتابعة مع أخصائي العلاج الفيزيائي لتحديد ما هي التمارين التي قد تساعدك.
  4. التداول النخاعي (Spinal manipulation):وهي خليط من العلاج الفيزيائي، المساج وحركة المفاصل عن طريق أخصائي علاج فيزيائي أو طبيب مختص بتقويم العظام.
  5. الجراحة:قد يلجأ الطبيب الى الجراحة في حالات نادرة لتقليل الضغط على أعصاب الرقبة.

اقرأ أيضاً: علاج عضلات الرقبة المشدودة

أعصاب الرقبة المشدودة والدوخة

دوار العنق هو إحساس متعلق بالرقبة يشعر فيه الشخص إما أنه يدور أو أن العالم من حوله يدور، ضعف فقرات الرقبة أو صدمة فيالعمود الفقري العنقي تسبب هذه الحالة، غالبًا ما تحدث هذه الدوخة بعد تحريك الرقبة حركة مفاجئة أو العطس ويمكن أن تؤثر أيضًا على إحساسك بالتوازن والتركيز.

أسباب تخص أعصاب الرقبة المشدودة والدوخة

وجدت دراسة حديثة أن الأشخاص الذين يعانون من الدوار العنقي قد يذهبون للأطباء كأشخاص مصابين بالصداع النصفي يعانون أيضًا من آلام في الرقبة، حيث أن 94% من الأشخاص الذين يعانون من دوار العنق يبلغون عن آلام في الرقبة.

هناك عدد من الأسباب المحتملة لدوار العنق من أشهرها ما يلي:

انسداد الشرايين:

في الرقبة نتيجة لتصلب الشرايين أو تمزق هذه الشرايين هي أحد أسباب الدوخة بسبب اضطراب تدفق الدم إلى الأذن الداخلية أو إلى منطقة أسفل الدماغ.

قد تتسبب الإصابات مثل حادث سيارة أو أسباب أخرى للإصابة، في حدوث تلف في الرأس والرقبة مما قد يؤدي إلى الدوار العنقي.

التهاب المفاصل:

والجراحة والصدمات في فقرات الرقبة والدوخة مرتبطين بسبب منع تدفق الدم إلى هذه المناطق المهمة مما يؤدي إلى هذا النوع من الدوار.

تلف الأقراص الفقرية في الرقبة:

مع مرور الوقت يسبب الضغط على الحبل الشوكي والأعصاب الشوكية مما يمنع تدفق الدم إلى الدماغ والأذن الداخلية.

الانزلاق الغضروفي:

يمكن أن يسبب أعراض تشمل الدوار العنقي.

قد ينضغط العمود الفقري العنقي بسبب وضعية الجلوس حيث يقوم الشخص غالبًا بثني رقبته للنظر في الأجهزة الإلكترونية أو الكتب.

تحتوي العضلات والمفاصل في الرقبة على مستقبلات ترسل إشارات حول حركة الرأس إلى الدماغ أو أجزاء من الأذن الداخلية مسؤولة عن التوازن وتنسيق العضلات، عندما يعمل هذا النظام بشكل غير صحيح تحدث الدوخة والاختلالات الحسية الأخرى.

أعراض تخص أعصاب الرقبة المشدودة والدوخة

يرتبط الدوار العنقي بالدوار الناتج عن حركة الرقبة المفاجئة وتحديدًا مع تحريك الرأس وتشمل الأعراض الأخرى لهذه الحالة ما يلي:

  • صداع الرأس.
  • غثيان.
  • قيء.
  • آلام الأذن أو الرنين.
  • ألم الرقبة.
  • فقدان التوازن أثناء المشي أو الجلوس أو الوقوف.
  • مشاكل في التركيز.

يمكن أن تستمر الدوخة الناتجة عن الدوار العنقي لمدة دقائق أو ساعات، إذا انخفض ألم فقرات الرقبة فقد تبدأ الدوخة في التلاشي، قد تتفاقم الأعراض بعد التمرين والحركة السريعة وأحيانًا العطس.

عوامل تزيد من آلام أعصاب الرقبة المشدودة والدوخة

لا يزال الباحثون ليس لديهم قائمة كاملة بعوامل الإصابة بالدوخة أو الدوار العنقي.

قد يكونالعمر أحد العوامل حيث أن التآكل والتلف العام قد يزيد من آلام الرقبة.

قد يلعب تصلب الشرايين دورًا أيضًا لأن انخفاض تدفق الدم في الشرايين قد يقلل من تدفق الدم إلى مناطق الدماغ والأذن الداخلية التي تتحكم في التوازن.

يسببضعف الرقبة ضغطًا زائدًا على الرأس وفقرات الرقبة مما يؤدي لظهور أعراض جديدة أو يزيد الأعراض الحالية سوءًا.

كيفية تشخيص الدوار

يمكن أن يكون تشخيص ما يخص فقرات الرقبة والدوخة صعبًا، يتعين على الأطباء التخلص من الأسباب المحتملة الأخرى لدوار العنق بما في ذلك:

الدوار الموضعي-الدوار المركزي والذي يكون بسبب السكتة الدماغية أو الأورام أو التصلب المتعدد-الدوار النفسي-أمراض الأذن الداخلية مثل التهاب العصب الدهليزي.

بمجرد استبعاد الأسباب والظروف الأخرى، سيقوم الأطباء بإجراء فحص بدني يتطلب تدوير الرأس.

قد تشمل الاختبارات الإضافية لتأكيد هذا التشخيص ما يلي:

  • التصوير بالرنين المغناطيسي للرقبة.
  • تصوير الأوعية الدموية بالرنين المغناطيسي.
  • الموجات فوق الصوتية.
  • الأشعة السينية.

علاج أعصاب الرقبة المشدودة والدوخة

يعتمد علاج دوار الرقبة على علاج السبب الأساسي، إذا كنت تعاني من آلام الرقبة فاتبع خطة العلاج الطبي لتقليل أعراض الدوخة.

قد يصف الأطباء أيضًا أدوية لتقليل ضيق فقرات الرقبة والدوخة وأعراض الألم، تشمل الأدوية الشائعة الموصوفة ما يلي:

  • مرخيات العضلات مثل: تيزانيدين، أو سيكلوبنزابرين.
  • المسكنات مثل: اسيتامينوفين، أو ايبوبروفين، أو ترامادول.
  • الأدوية المضادة للدوخة.

يوصي الأطباء أيضًا بالعلاج الطبيعي لتحسين نطاق حركة الرقبة والتوازن، تساعد تمارين الإطالة والعلاج والتدريب على استخدام العنق بالشكل الصحيح وتحسين الحالة.

تلعب كمادات الحرارة دورًا هامًا في تقليل الأعراض.

اقرأ أيضاً : أعراض التهاب الاذن الوسطى

أعصاب الرقبة المشدودة التي تؤدي لآلام الرقبة النفسية

التوتر العضلي العنقي:

التوتر العضلي العنقي، ويسمى أيضًا الصعر التشنجي، هو حالة مؤلمة تتشنج فيها عضلات الرقبة رغمًا عنها، فينتج عنها التواء رأسك أو التفافها إلى جانب واحد. قد يسبب التوتر العضلي العنقي أيضًا ميل رأسك إلى الأمام أو الخلف بصورة لا يمكنك التحكم بها.

اضطراب نادر يمكن أن يحدث في أي سن، وعادةً ما يصيب التوتر العضلي العنقي الأشخاص في منتصف العمر، ويصيب النساء بمعدل أعلى مقارنةً بالرجال. بوجهٍ عام، تبدأ الأعراض في الظهور بصورة تدريجية حتى تصل إلى الدرجة التي لا يحدث بعدها تدهور فعلي للحالة.

لا يوجد علاج لاختلالات عنق الرحم. أحيانًا تزول أعراض الاضطراب بدون الخضوع للعلاج، ولكن استمرار هدوء الحالة ليس أمرًا شائعًا. عادةً ما يؤدي حقن العضلات المصابة بسم البوتولينيوم إلى تقليل حدة العلامات والأعراض المرتبطة بالتوتر العضلي العنقي. قد يكون التدخل الجراحي مناسبًا في حالات قليلة.

الأعراض:

يمكن أن تؤدي الانقباضات العضلية المتضمنة في خلل التوتر العضلي العنقي إلى التواء رأسك في عدة اتجاهات، بما في ذلك:

  • الذقن نحو الكتف
  • الأذن نحو الكتف
  • الذقن إلى أعلى
  • الذقن إلى أسفل

يُعد النوع الأكثر شيوعًا من الالتواء المرتبط بخلل التوتر العضلي العنقي هو عند شد ذقنك نحو كتفك. يُصاب بعض الأشخاص بمزيج من وضعيات الرأس غير الطبيعية. قد تحدث أيضًا حركة اهتزازية.

يشعر الكثير من الأشخاص المصابين بخلل التوتر العنقي أيضًا بآلام الرقبة والتي يمكن أن تمتد إلى الكتفين. قد يسبب هذا الاضطراب أيضًا نوبات الصداع. لدى بعض الأشخاص، قد يكون ألم خلل التوتر العضلي العنقي مرهقًا ومعيقًا.

الأسباب:

في أغلب حالات المُصابين بخَلَل التوتّر العُنُقي، يكون السبب غير معروف. وبعض المُصابين بخلَلَ التوتّر العُنُقي لديهم تاريخ عائلي للاضطراب. وقد اكتشف الباحثون طفرات جينيةً مرتبطة بخَلَل التوتّر العُنُقي. وأحيانًا يرتبط هذا الاضطراب بإصابات الرأس أو الرقبة أو الكتف.

عوامل الخطر:

تشمل عوامل خطر الإصابة بخلل الوتر العضلي:

  • العمر. على الرغم من أن هذا الاضطراب يمكن أن يصيب الأشخاص في أيّ سن، فغالبًا ما يبدأ بعد سن الـ 30.
  • جنسك. تعد النساء أكثر عرضة للإصابة بخلل الوتر العضلي من الرجال.
  • التاريخ العائلي. إذا كان يعاني أحد أفراد العائلة المقربين بخلل التوتر العضلي أو أي نوع آخر خلل الوتر، فستكون أكثر عرضةً للإصابة بهذا الاضطراب.

المضاعفات:

يمكن للتقلصات اللاإرادية للعضلات المرتبطة بالتوتر العضلي العنقي في بعض الحالات أن تنتشر لتصل إلى الأماكن القريبة في جسمك. وتشمل الأماكن الأكثر شيوعًا: الوجه والفك والذراعين وجذع الجسم.

قد يُصاب الأشخاص المصابين بالتوتر العضلي العنقي بالنتوءات العظمية أيضًا مما قد يقلل حجم الفراغ في القناة النخاعية. يمكن لهذا أن يسبب الشعور بالوخز والخدر والضعف في ذراعيك أو يديك أو ساقيك أو قدميك.

اقرأ أيضاً: أروع فقرات هل تعلم 2021

علاج أعصاب الرقبة المشدودة

هناك مجموعة من العلاجات المنزلية التي تساعد على علاج تصلب وشد الرقبة، وهذه أهمها:

الكمادات الباردة والساخنة: من الممكن استخدام الكمادات الباردة والساخنة بالتناوب لتخفيف الألم وشد الرقبة.

تمارين التمدد والتدليك: تستطيع القيام ببعض تمارين التمدد للرقبة مع ضرورة التوقف إذا ازداد الألم، كما أن الخضوع لجلسات تدليك من مختص قد تكون مفيدة جدًا لعلاج شد الرقبة.

زيارة طبيب الأسنان: إن الألم المستمر في الرقبة مع ألم في الفك وصداع قد يكون سببه مشاكل في الأسنان لا أكثر، أو الشد على الأسنان خلال النوم مثلًا.

تعديل الوضعية أثناء الجلوس والانتباه لبيئة النوم: إذا كنت من الأشخاص الذين تستدعي وظيفتهم الجلوس لساعات طويلة أمام الحاسوب، عليك الحرص على اتخاذ وضعية مناسبة، كما عليك الانتباه لفرشة السرير والوسادة، فقد تكون هذه غير ملائمة أو مريحة لك.

السيطرة على التوتر والقلق: إن شد الرقبة الحاصل قد يكون سببه التوتر فقط، والذي ينعكس على العضلات عامة، وخاصة عضلات الرقبة.

طرق الحماية من أعصاب الرقبة المشدودة

هناك العديد من الأمور التي تستطيع القيام بها لحماية نفسك من تصلب وشد الرقبة، ومنها:

  • تجنب ارتداء حقيبة الظهر على كتف واحدة.
  • إياك وإسناد الهاتف المحمول بضم كتفك إلى رقبتك، بل استعمل يدك فقط لحمل الهاتف عند إجراء المكالمات.
  • لا تحمل الكثير من الأغراض الثقيلة في حقيبة ظهرك.
  • خذ عدة فترات استراحة خلال اليوم لتحمي نفسك من شد الرقبة الذي قد تسببه الوضعية الثابتة.
  • تجنب التوتر والقلق، وخفف منهما ومن أسبابهما في حياتك.
  • احرص على اتخاذ وضعية جلوس ووقوف ومشي سليمة.
  • لا تهمل زيارة الطبيب بشكل دوري، خاصة عند ظهور أي من الأعراض المقلقة.

أعراض أعصاب الرقبة المشدودة والتهابها

يسبب التهاب أعصاب الرقبة العديد من الأعراض، مثل الاتي:

  • الشعور بألم حاد في الظهر والأكتاف والذراعين والساقين.
  • زيادة الألم عند القيام بحركات مختلفة مثل السعال.
  • الشعور بضعف في الساقين والذراعين.
  • الشعور بالوخز والتنميل في اليدين والأصابع.
  • فقدان الإحساس في اليدين.

أسباب أعصاب الرقبة المشدودة والتهابها:

يوجد العديد من الأسباب التي من الممكن أن تؤدي إلى التهاب أعصاب الرقبة، نذكر منها الاتي:

1. فتق أقراص الرقبة

ينتج فتق أقراص الرقبة عند تعرض الأقراص الموجودة بين الفقرات للتضرر، مما يؤدي إلى تسرب المادة الداخلية الموجودة فيها إلى الخارج لتشكل ضغطًا على الأعصاب المحيطة.

وغالبًا ما ينتج فتق أقراص الرقبة بسبب القيام ببعض الأنشطة التي تتضمن الالتواء والحمل والدفع.

2. التضيق الثقبي

يحدث التضيق الثقبي عندما يتضيق الثقب الذي تعبره جذور الأعصاب لتخرج من العمود الفقري، مما يؤدي إلى تشكيل ضغط على جذور الأعصاب.

وقد ينتج التضيق الثقبي بسبب التقدم في العمر، أو بسبب تشكل نتوءات عظمية التي تسبب المزيد من التضيق الثقبي.

3. كسر في الفقرات

إن حدوث كسر في إحدى فقرات الرقبة قد يؤدي إلى التهاب أعصاب الرقبة من خلال تشكيل ضغط على جذور الأعصاب، وأحد أسباب كسر فقرات الرقبة هو انزلاق الفقرات.

4. الالتهاب

قد تسبب التهابات العمود الفقري الموضعية أو الالتهابات الجهازية التهاب أعصاب الرقبة.

5. الأورام

من الممكن أن تشكل الأورام بشكليها الحميد والخبيث ضغطًا على جذور الأعصاب مما يؤدي إلى التهاب أعصاب الرقبة.

6. مرض اللحمانية (Sarcoidosis)

مرض اللحمانية هو مرض نادر يسبب ظهور كتل تسمى بالأورام الحبيبية على العديد من أعضاء الجسم، مثل: الفقرات.

تشخيص التهاب أعصاب الرقبة:

يمكن تشخيص التهاب أعصاب الرقبة من خلال القيام ببعض أو جميع الفحوصات الاتية:

1. الفحص السريري

يقوم الطبيب خلال الفحص السريري بالسؤال عن التاريخ الطبي للمريض، وتحديد الأعراض التي يشكو منها، ثم يتم فحص الرقبة والأكتاف والذراعان واليدان بحثًا عن أي ضعف في العضلات أو تغير في ردود الأفعال أو فقدان في الإحساس.

وقد يطلب الطبيب من المريض القيام بحركات معينة في الرقبة أو الذراعين من خلال القيام بفحص يسمى باختبار سبيرلينغ (Spurling’s test)، للتأكد من وجود تغير في شدة الأعراض مع هذه الحركات.

2. الأشعة التشخيصية

قد يتم اللجوء إلى القيام بتصوير الأشعة التشخيصية لتفحص منطقة الرقبة بشكل أفضل، ومن الصور التشخيصية التي يمكن استخدامها نذكر الأشعة السينية والتصوير المقطعي المحوسب والتصوير بالرنين المغناطيسي.

3. تخطيط كهربائية العضل

يتم القيام بتخطيط كهربائية العضل الذي يفحص القدرات الكهربائية للعضلات في حالتي الراحة والانقباض بجانب اختبار توصيل العصب الذي يساعد في تحديد ما إذا كان العصب يقوم بوظيفته بشكل صحيح.

ومن خلال هذين الاختبارين يتم تحديد ما إذا كانت الأعراض ناتجة عن التهاب أعصاب الرقبة بسبب الضغط على جذور الأعصاب أو بسبب وجود أمراض أخرى.

علاج التهاب أعصاب الرقبة المشدودة

يتم علاج التهاب الرقبة باتباع طرق غير جراحية وأخرى جراحية، كالاتي:

1. علاج التهاب أعصاب الرقبة المشدودة غير الجراحي

يتضمن علاج التهاب أعصاب الرقبة غير الجراحي الطرق الاتية:

قد تساعد الراحة وعدم القيام بالأنشطة المجهدة التي تسبب ضغطًا على الرقبة في التخفيف من الأعراض المؤلمة.

  • العلاج بالحرارة

قد يساعد وضع كمادات دافئة أو ثلجية على مكان الإصابة التخفيف من الالام.

والجدير بالذكر أنه يجب وضع طبقة فاصلة بين الكمادة والجلد، وعدم تعريض المنطقة للحرارة لمدة تتجاوز 20 دقيقة.

يتم استخدام أنواع مختلفة من الأدوية في علاج التهاب أعصاب الرقبة، مثل: مضادات الالتهاب غير الستيرويدية، والكورتيكوستيرويدات، وقد يتم إعطاء الستيرويدات عن طريق الفم أو الحقن في منطقة فوق الجافية.

  • العلاج الفيزيائي

يهدف العلاج الفيزيائي إلى التقليل من شدة الأعراض من خلال تقوية عضلات الرقبة والحد من وقوع أضرار أخرى.

2. علاج التهاب أعصاب الرقبة المشدودة الجراحي

يتم اللجوء إلى الجراحة في علاج التهاب أعصاب الرقبة في حال عدم الاستفادة من الحلول غير الجراحية.

ويتم اختيار الطريقة الجراحية اعتمادًا على الأعراض التي يشكو منها المريض وموقع الألم، ومن الطرق الجراحية المستخدمة في علاج التهاب أعصاب الرقبة نذكر:

  • استئصال ودمج الأقراص الأمامية

يتم من خلال هذه العملية إحداث شق في الجزء الأمامي من الرقبة لاستئصال القرص المتضرر، ومن ثم دمج الأقراص في ذلك المستوى لاستعادة الطول الطبيعي والتأكد من استقرار وضعية الرقبة.

  • استبدال القرص الصناعي

تتضمن هذه الجراحة إحداث شق كما في العملية سابقة الذكر، ولكن عوضًا عن القيام بدمج الفقرات يتم استبدال الفقرة المتضررة بفقرة صناعية.

 

اقرأ أيضاً: علاج عرق النسا بالكي