إسرائيل: إصابة عشرات الحالات بالتهاب في “عضلة القلب” بعد تلقيهم لقاح “فايزر”

صحيفة المرصد – رويترز : قالت وزارة الصحة الإسرائيلية يوم الأحد إنها تفحص عددا قليلا من حالات التهاب القلب لدى أشخاص تلقوا لقاح “فايزر” المضاد لمرض كوفيد-19، رغم أنها لم تتوصل بعد إلى أي استنتاجات.

عشرات الحالات

وقال ناحمان آش منسق مكافحة فيروس كورونا في إسرائيل، إن دراسة أولية أظهرت “عشرات الحوادث” لالتهاب عضلة القلب بين أكثر من 5 ملايين شخص جرى تطعيمهم لاسيما بعد الجرعة الثانية.

وأوضح آش أنه من غير الواضح ما إذا كان ذلك ارتفاعا غير معتاد أو مرتبطا باللقاح.

وأضاف: “تفحص وزارة الصحة حاليا ما إذا كان هناك زيادة في معدل المرض وما إذا كانت مرتبطة باللقاحات”، وأشار إلى الأمر باعتباره “علامة استفهام”، وأكد أن وزارة الصحة لم تتوصل بعد إلى أي استنتاجات.

وقال إن تحديد الرابط سيكون صعبا لأن التهاب عضلة القلب، وهي حالة تختفي غالبا دون مضاعفات، يمكن أن تسببها مجموعة متنوعة من الفيروسات وقد تم تسجيل عدد مماثل من الحالات في سنوات سابقة.

رد فايزر

وقالت “فايزر” ردا على سؤال لرويترز عن المراجعة، إنها على اتصال بشكل منتظم مع وزارة الصحة الإسرائيلية لمراجعة البيانات الخاصة بلقاحها.

وأضافت الشركة أنها “على علم بالملاحظات الإسرائيلية بخصوص التهاب عضلة القلب الذي حدث في الغالب في مجموعة من الشباب الذين تلقوا لقاح شركة “فايزر-بيونتيك” المضاد لكوفيد-19″.

وأضافت: “تتم مراجعة الأحداث السلبية بشكل منتظم وشامل، ولم نلاحظ معدل التهاب عضلة القلب بشكل أعلى مما هو متوقع في عموم السكان.. لم يتم تحديد علاقة سببية للقاح.. لا دليل في هذه المرحلة لاستنتاج أن التهاب عضلة القلب خطر مرتبط باستخدام لقاح فايزر-بيونتيك المضاد لكوفيد-19”.