البرلمان التركي ينظم ندوة ومعرض صور عن الجرائم الأرمينية

تنظم لجنة التحقيق في حقوق الإنسان بالبرلمان التركي، الإثنين، ندوة ومعرضا عن جرائم الحرب التي ارتكبتها أرمينيا في إقليم قره باغ الأذربيجاني.

وأفاد مراسل الأناضول، أن رئيس البرلمان مصطفى شنطوب، يشارك في ندوة حول “حرب قره باغ الثانية وجرائم الحرب الأرمينية”، وفي “معرض صور جرائم الحرب” بالبرلمان.

ويشكل المعرض والندوة ردا على الاتهامات الباطلة تجاه تركيا بخصوص أحداث 1915، من حيث عرض الانتهاكات والجرائم المرتكبة خلال عمليات تحرير إقليم قره باغ من المحتل الأرميني، من وجهة نظر سياسية وحقوقية وأكاديمية وعلمية.

والسبت، وصف الرئيس الأمريكي جو بايدن، أحداث 1915 بـ”الإبادة” ضد الأرمن، في مخالفة للتقاليد الراسخة لأسلافه من رؤساء الولايات المتحدة في الامتناع عن استخدام المصطلح.

وفي 10 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020، أُجبرت أرمينيا على توقيع اتفاق لوقف إطلاق النار إثر نصر حققته أذربيجان في عمليتها العسكرية التي انطلقت لتحرير “قره باغ” في 27 سبتمبر/ أيلول من العام نفسه، بعد قرابة 3 عقود على احتلاله.

وكانت قوات الاحتلال الأرميني دمرت مدنا وقرى وبلدات بالكامل في “قره باغ” في تسعينيات القرن الماضي، عقب احتلالها الإقليم ومناطق واسعة في محيطه بعد تهجير سكانها.