البطولة الإحترافية 1.. نهضة بركان والمغرب التطواني نالا نقطة من "فم السبع"

تعادل نهضة  بركان ، أمام المغرب التطواني بهدف لمثله، بالملعب البلدي لبركان، برسم الدورة 15 من البطولة الاحترافية، في مباراة متوسطة، شهدت صراعا كبيرا في خط الوسط، في الكثير من فترات اللعب.

الفريق البركاني، حاول جاهدا الإعتماد على تسربات  البحراوي ولعشير، لكنه عجز عن فك دفاع ” الماط”،ولم يتمكن من هز شباك الحارس بوناكة،في مواجهة إعتمد فيها الزوار كثيرا على اليوسفي والسنغالي مام ليما مولاي، الذي سجل هدفا  في الدقيقة 39 ألغاه الحكم، الذي عاد لتقنية الفيديو ” فار” ، ليستمر السجال بين الطرفين في لقاء تراجعت فيه عناصر النهضة للوراء، لتيحمل خط الدفاع بقيادة المقدم ودايو كامل الضغط، شأنهما في ذلك شأن اللاعب الناحي الذي عانى كثيرا من إختراق لاعبي الحمامة لمناطقه.

كتيبة المدرب الدريدب، حاولت الإعتماد أيضا على عبد اللطيف نوصير من الجهة اليمنى،دون أن يتمكن باقي رفاقه من إرباك حسابات الحارس حمياني،في مواجهة إنتعش فيها أداء الفريق البرتقالي، الذي حاول جاهدا الضغط بكل قوة  على الخط الخلفي للفريق التطواني،الذية إستفاد كثيرا من تباعد خطوط فرسان الشرق ، بعدما عجز المدرب بيدرو بنعلين عن إيجاد التوليفة المناسبة ،لإرباك حسابات أبناء الشمال.

وإنتظر الفريق البركاني، لغاية الدقيقة 88، ليسجل البديل عزيز هدف الإنتصار لفريقه، في وقت قاتل،وسط دهشة لاعبي المغرب التطواني،الذين حاولوا الرد  بواسطة شعبان شيلوندا، دون جدوى.

ومثلما سجل نهضة بركان من ضربة زاوية، رد الفريق التطواني بقوة، بواسطة نصير الميموني الذي عدل الكفة لفريقه في الوقت بدل الضائع من رأسية، في الدقيقة 94،قبل أن يعلن الحكم صبري عن نهاية المباراة التي حملت كل ألوان الإثارة لغاية الرمق الأخير.

وبتعادله اليوم، رفع نهضة بركان رصيده إلى 19 نقطة،في الصف السابع، فيما رفع المغرب التطواني رصيده إلى 17 نقطة في الصف 12.