القبس | مصدر أمني: تحويل الأبوين على كفالة الأبناء يخضع لشروط واعتبارات إنسانية

أبلغ مصدر أمني مطلع أن تحويل إقامات الآباء والأمهات ممن تخطت أعمارهم الـ60 عاماً، وما دونها، على كفالة أبنائهم وفقاً للمادة الـ22 (التحاق بعائل) من اختصاص الوكيل المساعد لشؤون الاقامة اللواء أنور البرجس، مشيراً إلى أن ادارات شؤون الاقامة في المحافظات الست، اضافة إلى الادارة العامة لشؤون الاقامة لا تستقبل تلك المعاملات، وتوجه أصحابها إلى مكتب الوكيل المساعد لشؤون الاقامة للبت فيها. وقال المصدر لـ القبس: إن جميع المعاملات التي يتقدم بها أصحابها تتم دراستها كلٍّ على حدة، ويتم البت فيها إما بالموافقة او الرفض وفقاً لعدة اعتبارات، منها شرطا المهنة والراتب في اذن العمل، إضافة إلى أن بعض الحالات الانسانية الطارئة لها أولوية، مثل وفاة الأب وعدم وجود عائل للأم في موطنها، وكذلك وفاة الأم ولا يوجد للأب مرافق او عائل في موطنه. واضاف المصدر أن عملية الموافقة على تحويل إقامات الأبوين على كفالة الأبناء تتم في أضيق الحدود، بغض النظر عن جنسية مقدم الطلب، لافتا إلى أنه ينظر لجميع المقيمين ممن لديهم إقامات سارية في البلاد بمسطرة واحدة. واشار المصدر إلى أن الجنسيات الست الصادر بشأنها حظر دخول الى البلاد منذ عدة سنوات الا بموافقة وزير الداخلية او وكيل الوزارة، وهي البنغالية والافغانية والعراقية والايرانية والسورية واليمنية يُعامل أبناؤهم الذين لديهم إقامات صالحة في البلاد مثل باقي الجنسيات الاخرى، ويتم النظر في طلباتهم، لافتاً إلى أن عملية الحظر تنطبق على القادمين إلى البلاد أول مرة، ولا تنطبق على الموجودين داخلها.
إقرأ أيضاً