الكشف عن آخر تطورات الوضع الصحي لسمير غانم ودلال عبد العزيز

الكشف عن آخر تطورات الوضع الصحي لسمير غانم ودلال عبد العزيز

صحيفة المرصد: كشفت وسائل إعلام مصرية عن آخر تطورات الوضع الصحي للفنان المصري سمير غانم، والذي كان قد نقل إلى المستشفى، عقب تدهور وضعه من جرّاء إصابته بفيروس كورونا المستجد.

ونقلت صحيفة “الوطن” المصرية عن مصدر طبي قوله، إن الفنان سمير غانم، قد وضع عقب وصوله للمستشفى على أجهزة التنفس، وذلك خوفا على صحته، ومن تطور الحالة ومضاعفاتها نظرا لكبر سنه.

ولفت المصدر إلى أن زوجة الفنان سمير غانم، الفنانة دلال عبد العزيز كانت أول من أصيب بكوفيد-19 مع ابنتها دنيا ونقلت على إثرها للمستشفى.

وبعدها بأيام، وبالتحديد الجمعة، أصيب الفنان سمير غانم، ونقل على إثرها لمستشفى بالمهندسين بمحافظة الجيزة.

وبحسب صحيفة “اليوم السابع”، فإن مصدرا مقربا من أسرة الفنان سمير غانم، كشف أن الحالة الصحية للفنانة دلال عبد العزيز مستقرة إلى حد ما، وهي متواجدة بمستشفى العزل وتتلقى بروتوكول العلاج اللازم لحالتها، وتم وضعها على جهاز الأوكسجين، حيث تعانى من ضيق في التنفس.

وبيّن المصدر، أن سمير غانم تعرض لوعكة صحية، حيث يعاني من خلل في وظائف الكلى، دخل على إثرها العناية المركزة بمستشفى عادية وليس مستشفى عزل كما يقال، وبدأت حالته الصحية تتحسن، ومن المقرر أن ينزل إلى غرفة عادية بعد يومين.