ديربي القاهرة ينتهي متعادلا بحضور ثلاثة أسود

آلت مباراة الأهلي والزمالك إلى التعادل 1-1، والتي جرت عن الدورة 21 من البطولة المصرية، وهي المباراة التي شهدت تواجد ثلاثة لاعبين مغاربة، بانون من الأهلي وبنشرقي واحداد من الزمالك. 
ولعب بانون وبنشرقي رسميان بتشكيلة فريقيهما الاساسية، بينما اجلس احداد علي كرسي الاحتياط. 
وجاء شوط المباراة الأول متكافئا بين الناديين الاحمر والابيض، مع امتياز طفيف للزمالك، الذي اضاع بعض الفرص السانحة للتسجيل كانت أبرزها لبنشرقي في الدقيقة31، الذي سدد كرة من داخل المنطقة والحارس ابشناوي لم يجد من خلالها صعوبة في التصدي لها، بعد ان تصدى قبلها ببراعة لتسديدة شيكابالا القوية. 
وتميز ايضا هذا الشوط في إلتحام بين بانون وبنشرقي تفوق من خلال لاعب الوداد السابق، غير ان الحكم أعلن خطأ ضده بعد استعمال يده اسقطت بانون علي الأرض. 
وفي ابشوط الثاني ارتفع الإيقاع وبدات المساحات الفارغة تظهر على رقعة الملعب، وضاعت من بانون فرصة مهمة للتسجيل في الدقيقة 55 بعد أن غمز كرة برجله اليمني لم تجد طريقها للمرمى، ور بنشرقي تقريبا بنفس الطريقة عندما تابع تمريرة زميله زيزو، وحول الكرة عبر ارتماءة برجله اليسرى ذهبت بعيدة عن المرمى. 
بعدها أشرك حميد أحداد في الدقيقة 69 مكان شيكابالا. 
وضد مجرى اللعب استغل مهاجم الأهلي صلاح محسن صعود خط دفاع الزمالك، وكسر الشرود لينفرد بالحارس ويراوغه ويرمي بالكرة داخل المرمى معلنا عن هدف التقدم في الدقيقة 73.
ورفع الزمالك من ضغطه على دفاع غريمه التقليدي، ليتوصل في الدقيقة 80 الدولي التونسي فرجاني ساسي من تسجيل هدف التعادل بروعة بعد توصله بتمريرة وسدد كرة لولبية استقرت بمرمى الحارس الشناوي. 
باقي فترات المباراة لم تعرف فرصا حقيقية للتسجيل، لتنتهي بالتعادل 1-1، ليضيف الزمالك نقطة لرصيده لتصبح 45، في صدارة الترتيب، بينما أصبح للأهلي 41 نقطة في الثاني وتنقصه مباراتين ناقصتين.