زياش يؤكد تفوقه على غوارديولا بهدف ثان

مباراة كبيرة قام بها نجم الأسود حكيم زياش، امام النادي المضيف مانشستر سيتي، جرت عن الدورة 35 من بطولة البريمرليغ الإنجليزية، سجل من خلالها حكيم هدف التعادل، والتي انتهت 
وخرج تشيلسي منهزما بهدف في شوط المباراة الأول، أمام المضيف مان سيتي، بفضل هدف الدولي الإنجليزي رحيم سترلينغ في الدقيقة 44.
وجاء الهدف من خطأ لمدافع البلوز كريستينسن الذي لم يتعمل مع كرة المهاجم أغويرو بالشكل المطالب، وأصيب على إثرها بتمزق على مستوى الفخذ ليغادر المباراة.
وتوالت أخطاء دفاع تشيلسي، حيث قام اللاعب جيلمور باسقاط البرازيلي جيزوس، ليعلن الحكم عن ضربة جزاء أضاعها أغويرو بغرابة في الدقيقة 45 +1.
وظهر الدولي المغربي حكيم زياش في هذا الشوط بمستوى مقبول وقام بتمريرات محكمة وتسديدتين، تصدي حارس المان سيتي للتسديدة الثانية ببراعة.
وفي الشوط الثاني، زاد تشيلسي من ضغطه علي دفاع السيتي، وسنحت فرص عديدة لتعديل الكفة، وقام زياش بتسديد كرة ذهبت في يد الحارس، ولان الثالثة ثابتة، فقد فاجأ الفنان حكيم كتيبة غوارديولا بتسديدة زاحفة عي الثالثة له في المباراة، استقرة بالمرمى، مانحا التعادل لناديه تشيلسي في الدقيقة 63، وأخر هذا الهدف تتويج السيتي بلقب البطولة الإنجليزية، حيث كان يحتاج للفوز من أجل حسم اللقب. 
ونظرا لبعض التعب الذي ظهر على نجم الأسود، قام المدرب طوماس توخيل بتغييره في الدقيقة 76، واقحم مكانه زميله أودوي. 
وتوالت هجومات الفريقين، وضاعت فرص عديدة من الجانبين، لكن مدافع تشيلسي، الدولي الإسباني ماركوس الونسو أبى إلا أن يضع نقطة ختام للمواجهة المثيرة، بهدف ثان منح من رأسية خدعت الحارس، ومنحت العلامة الكاملة للبلوز، فيما أكد زياش احقيته باللعب كرسمي، وهدفه بمرمى مانشستر سيتي هو الثاني له بمرماه، بع ان سبق له أن سجل بمرماه في مباراة نصف نهائي كأس انجلترا.