شغل العالم.. سقوط الصاروخ الصيني الخارج عن السيطرة في المحيط الهندي

تواصل – وكالات:

أعلنت السلطات الصينية، اليوم الأحد، أن جزءاً كبيرا من صاروخ فضائي صيني تفكّك فوق المحيط الهندي بعد دخوله الغلاف الجوي للأرض بطريقة عشوائية، مما يضع حدا للتكهّنات حول مكان سقوط هذا الجسم البالغ وزنه 18 طنّاً.

ونقل التلفزيون الرسمي عن “المكتب الصيني للهندسة الفضائية المأهولة” قوله إنّه “بعد المراقبة والتحليل، في الساعة 10:24 (02:24 توفيت غرينيتش) في 9 مايو 2021، عاد حطام المرحلة الأخيرة من مركبة الإطلاق “لونغ مارش 5 بي ياو-2″ إلى الغلاف الجوي”.

وأضاف أن “منطقة الهبوط تقع عند خط الطول 72.47 درجة شرقا وخط العرض 2.65 درجة شمالا”، وهي إحداثيات نقطة تقع في المحيط الهندي.

وأوضح المصدر نفسه أن الجزء الأكبر من الصاروخ تفكك ودمر أثناء العودة.

وكانت مواقع رصد أمريكية وأوروبية تتتبّع بقلق مسار صاروخ “المسيرة الطويلة 5B” الضخم الذي أطلقته الصين أواخر الشهر الماضي حاملا وحدة من محطة فضاء صينية قيد الإنشاء.

وانتقد وزير الدفاع الأمريكي، لويد أوستن، الصين، قائلا إنها تهاونت عندما تركت الصاروخ يخرج عن المدار.

وخلال الأسبوع الماضي، دأبت وسائل الإعلام الصينية على التقليل من مخاوف احتمال سقوط حطام الصاروخ في أماكن مأهولة، مؤكدة أن الحطام سيهوي في المياه الدولية.