عدلي يلاعب الارقام

للمرة الثانية على التوالي ، أبدع النجم المغربي الصاعد أمين عدلي 20 عاما في رسم مخطط فوز فريقه تولوز على نادي كون حين كان وراء عملية افتتاح اهداف المباراة التي كان فيها حاسما بتمريرة موجهة الى ديجاغير في الدقيقة 30 من الشوط الاول ، ثم دعم الحصة في الشوط الثاني كل من بايو في الدقيقة 67 ونغومو في الدقيقة 81 , واعتبرت هذه التمريرة هي السابعة على التوالي بعد أن منح الاثنين الماضي تمريرة الهدف الوحيد لفريقه بمرمى لوهافر ، ليرفع الرصيد العام الى شبع تمريرات حاسمة الى جانب توقيعه ثمانية أهداف ، وهو ما يعني أن عدلي ساهم في 15 هدفا خلال الموسم الحالي ، هذا في الوقت الذي يدخل فيه مع مارسيليا في اتصال مباشر للانضمام اليه الموسم المقبل  ويملك عدلي مقومات المبدع في الجهة اليسرى ، وله مهارات عالية قابلة للرصد والمتابعة لنجم صاعد بكل المواصفات.