علاج تاخر الحمل الأول وتأخر الحمل الثاني عن طريق إجراءات بسيطة

بـ النسبة لـ بعض الأزواج ، قد يستغرق الحمل وقتًا أطول من المتوقع ، وقد يكون احتمال الحمل لدى الأزواج الآخرين كبيرًا لـ درجة أن الحمل يحدث بـ سبب خطأ فـ استخدام وسيلة منع الحمل ، مما يعني أن الوقت المتوقع لـ الحمل يختلف تمامًا من حالة إلى أخرى.

يعتمد حدوث الحمل بين الأزواج على عدة عوامل منها: العمر ، والحالة الصحية ، والتاريخ الطبي ، وبـ الطبع الجماع.

فـ الواقع، يحدث الحمل فـ معظم الحالات خلال فترة تتراوح من ستة أشهر إلى سنة بعد محاولة الزوجين الحمل، لكن إذا استمرت المحاولة أكثر من عام وفشل الحمل فـ يمكن استشارة أخصائي، ومن الجدير بالذكر أن احتمال الحمل يرتفع لدى المرأة فـ العشرينات من عمرها، وبـ الطبع تقل احتمالية الحمل مع تقدم العمر مع انخفاض عدد البويضات، كما تنخفض خصوبة الرجال مع تقدم العمر.

قد يهمك أيضًا أن تطلع على: نصائح للمرأة الحامل ضرورية لفترة حمل صحية للحامل والجنين

أسباب تأخر الحمل:

هناك العديد من الأسباب التي قد تؤدي إلى تأخر الحمل، وتعد مشاكل العمر والخصوبة من أكثر الأسباب شيوعًا، وفـ الواقع .. يمكن السيطرة على بعض هذه الأسباب وعلاجها من خلال العلاجات المتاحة، وفـ حالات نادرة .. يكون سبب صعوبات الحمل هو العقم عند الرجال أو النساء أو كلاهما، وفـ هذه الحالة .. يُنصح الأزواج بـ إجراء بعض الفحوصات اللازمة لـ تحديد العلاج المناسب، وبعض الأسباب الأخرى التي يمكن أن تؤدي إلى تأخر الحمل هي:

  1. العمر.
  2. حالات الإجهاض السابقة أو حالات الحمل خارج الرحم.
  3. المعاناة من الأورام الليفية الرحمية.
  4. المعاناة من متلازمة تكيس المبايض.
  5. مرض التهاب الحوض.
  6. إجراء عملية جراحية فـ الحوض أو البطن.
  7. المعاناة من الانتباذ البطاني الرحمي.
  8. عدم انتظام الدورة الشهرية.
  9. المعاناة من مرض الغدة الدرقية.
  10. الإصابة السابقة بـ مرض ينتقل عن طريق الاتصال الجنسي.
  11. قلة عدد الحيوانات المنوية.
  12. ضعف الانتصاب أو سرعة القذف.
  13. جراحات الخصيتين.
  14. إصابة الرجل بـ مرض السكري.
  15. فشل المبايض المبكر.

قد يهمك أيضًا أن تطلع على: اسماء منشطات للحمل بتوأم والفرق بين توأم البويضة الواحدة وتوأم البويضتين

ما هي أسباب تأخر الحمل ؟
ما هي أسباب تأخر الحمل ؟

قد يهمك أيضًا أن تطلع على: حركة الجنين اسفل البطن ما سببها وهل تدل على الحمل بولد أم لا

سبل الوقاية من تأخر الحمل:

  1. زيادة مرات الجماع: تزداد احتمالية الحمل إذا مارست المرأة الجماع أثناء فترة الخصوبة أو الإباضة، وهو ما يحدث مع معظم النساء فـ منتصف الدورة الشهرية، ويزيد من احتمالية حدوث الحمل، فـ يوصى بـ ممارسة الجنس لـ مدة خمسة أيام قبل التبويض ولـ مدة يوم بعد التبويض.
  2. تجنب العادات غير الصحية: يوصى بـ تجنب العادات التي يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بـ العقم لدى كل من النساء والرجال، مثل: التدخين وشرب الكحول وتعاطي المخدرات.
  3. التمرين: يوصى بـ أن تمارس النساء والرجال الرياضة بـ انتظام لما لها من آثار إيجابية على الصحة الجنسية لـ الرجل والمرأة ، مع الحرص على عدم الانخراط فـ التمارين الرياضية الشاقة.
  4. الحفاظ على الوزن المثالي: إذا زاد الوزن أو انخفض عن المعدل الطبيعي ، فـ قد يؤثر ذلك على إنتاج الهرمونات لدى العديد من النساء ، مما قد يؤدي بـ دوره إلى العقم عند النساء.
  5. تجنب التعرض لـ المواد الضارة ، مثل السموم الصناعية أو البيئية، لـ أنها يمكن أن تؤثر على إنتاج الحيوانات المنوية لدى الرجال.
  6. تجنب استخدام أنواع معينة من الأدوية: يمكن أن يؤثر تناول أنواع معينة من الأدوية على معدل خصوبة الرجل، لـ ذلك .. من المفيد استشارة طبيبك قبل تناول أي من أنواع الأدوية المختلفة.

قد يهمك أيضًا أن تطلع على: تمارين للحامل لصحة المرأة والجنين وتسهيل عملية الولادة الطبيعية

تأخر الحمل
تأخر الحمل

وسائل علاج تأخر الحمل:

  1. الإجراءات والخيارات الجراحية: قد تتطلب بعض مشكلات العقم إجراء عملية جراحية لـ تصحيح المشكلة الصحية ، مثل: حالة انسداد السائل المنوي عند الرجل أو دوالي الخصية أو المرأة التي تعاني من مشاكل عضوية فـ الرحم أو المبايض.
  2. التلقيح داخل الرحم: مبدأ التلقيح داخل الرحم هو حقن الحيوانات المنوية المأخوذة من الرجل فـ رحم المرأة أثناء فترة الإباضة وقد يصف الطبيب دواء يحفز عملية التبويض لـ المرأة قبل إجراء هذه العملية.
  3. تقنيات الإخصاب المساعد: من أشهرها ؛ التلقيح الاصطناعي أو الإخصاب فـ المختبر ، يتم تخصيب البويضة عن طريق جمعها مع الحيوانات المنوية فـ المختبر – أي خارج رحم المرأة – ثم يتم إرجاع البويضة الملقحة داخل الرحم.

قد يهمك أيضًا أن تطلع على: الميرمية للحامل ما هو دورها في تكوين الجنين وهل هي مفيدة أم لا