غضب واسع لأنصار الوداد بعد فضيحة تيسيما بالجزائر

غضب واسع لأنصار الوداد بعد فضيحة تيسيما بالجزائر

أثار الحكم الإثيوبي،باملاك تيسيما،الذي قاد مباراة مولودية الجزائر والوداد البيضاوي، غضب أنصار الفريق الأحمر، بعدما ألغى هدفا لصالح، كتيبة المدرب فوزي البنزرتي،في الوقت الذي إعتبر الكثير من عشاق ” الواك” في مواقع التواصل الإجتماعي، بأن فريقهم بات مستهدفا، بعد الفضيحة التحكيمية التي تعرض لها أبناء الدار البيضاء مساء اليوم، عقب عدم إحتساب هدف صحيح لوليد الكرتي.
وأظهرت الإعادة التلفزية، بأن قرار الحكم المساعد، الذي أعلن شرود اللاعب المغربي، كان خائطا، وهو ماأشعل غضب عشاق الوداد،الذين إستغلوا مواقع التواصل الإجتماعي، ليعبروا عن غضبهم الشديد ،إزاء ماتعرض له فريقهم بالجزائر.
وبإعتراف الجزائري رفيق صايفي،فقد تعرض الوداد للظلم، بعدما إرتكب حكم المبارة خطأ في حق الفريق المغربي، الذي رفعت جماهيره وسم فريقنا مستهدف” للتنديد، بالتحكيم الكارثي، الذي ساهم في خروج الوداد بالتعادل،مايؤكد أن الوداد يتعرض لمؤامرة تحاك ضده،من أجل إخراجه باكرا من منافسة كأس ” الأميرة السمراء” التي تعود على الحضور في أدوارها النهائية، خلال السنوات الأخيرة.
وبدوره ظهر مدرب الوداد، التونسي فوزي البنزرتي، غاضبا وهو يتابع تفاصيل الواقعة التي تم الإعتداء فيها على حقوق فريقه،الذي تعرض في السنوات الأخيرة، لظلم تحكيمي فاضح في القارة السمراء، في الوقت الذي مازالت جماهير الوداد تتذكر بأسى وحزن،ماتعرضت له أمام الترجي التونسي، في نهائي رادس، من ظلم بعد عدم إحتساب رأسية الكرتي.