ما هو قانون الهجرة الجديد في المانيا وشروطها

ما هو قانون الهجرة الجديد في المانيا وشروطها

ما هو قانون الهجرة الجديد في المانيا وشروطها سؤال يراود العديد من راغبي الهجرة إلى دولة ألمانيا وخاصة بعدما قامت حكومتها بإصدار قانون جديد بهدف الحث على استقبال كافة أنواع العمالة المهنية المحترفة والمدربة على مختلف المجالات الصناعية إليها، ذلك بجانب وجود شروط لازم توافرها واستيفائها بالكامل لاستقبال هذه العمالة. 

التعريف بقانون الهجرة الجديد إلى المانيا 

يسبق معرفة الشروط الهامة لقبول المهاجرين إلى ألمانيا سواء كعمالة أو حتى المهتمين منهم بالدراسة والبحث العلمي أو الإقامة الدائمة، يجب التعرف على النص الخاص بقانون الهجرة الجديد إلى المانيا وهو كالتالي:

  • يتوجه هذا القانون بشكل خاص إلى الأفراد الراغبين في الهجرة من خارج منطقة دول الاتحاد الأوروبي، وأيضًا إلى جميع الأفراد ذوي المؤهلات العملية التي تسمح لهم باجتياز كافة الشروط المطلوبة كعمالة مهاجرة إلى ألمانيا. 
  • يُعد للهدف الرئيسي من إصدار هذا القانون هو سد الفجوة في العمالة المهارة داخل سوق العمل الألمانية. 
  • يتم ذاك من خلال تقديم الحكومة الألمانية لبعض التسهيلات والإجراءات الميسرة على الفيزا الخاصة بالهجرة. 

يقوم هذا القانون الجديد باستهداف نوعين من الأشخاص الراغبين في الهجرة وهم:

  • النوع الأول: الإفراد الذين لديهم الرغبة في الدخول إلى ألمانيا مع كونهم مؤهلين للعمل داخل السوق الألمانية.
  • النوع الثاني: الأفراد اللاجئين داخل الدولة الألمانية ولم يحظوا بفرصة للدخول إلى سوق العمل بها، يمنحهم هذا القانون الجديد الفرصة للحصول على عدد من الدورات الخاصة بتعلم اللغة الألمانية ودروس للتأهيل الأكاديمي للمساعدة في خلق فرص عمل مناسبة لهم. 

شاهد أيضًا: الأوراق المطلوبة لفيزا لم الشمل ألمانيا

شروط القانون الجديد للهجرة إلى ألمانيا 

تفرض دولة ألمانيا بعض الشروط على الهجرة إليها وذلك من أجل الضمان على تحصيل الكفاءات المناسبة. 

أهم هذه الشروط هي التالي:

  • يجب على العامل المتقدم للهجرة أن يكون من ذوي المهارات الفنية والمهنية العالية، والتي تساعد على حصوله بطرق سهلة على طبيعة العمل التي تناسبه، حيث يمتلك أصحاب المؤهلات العلمية الفرص الأكبر والأفضل في الحصول على الأعمال المهنية الخاصة بمجال عملهم.

كما توجد بعض الأوراق والمستندات الواجب توافرها مع الفرد المتقدم ومنها الآتي:

  • يجب إرسال الشهادة الخاصة بالمؤهل الجامعي للفرد المتقدم أو شهادة تعادلها. 
  • يجب على المتقدم إرسال كافة المستندات التأهيلية الخاصة بالمهنة التي يمارسها. 
  • كما يفضل أن يقوم المتقدم بعمل معادلة على شهادة مؤهلَه الأصلي بشهادة ألمانية، كما يجب التأكد من قبول شهادة المعادلة تلك، وذلك لزيادة فرصة قبول هجرته.
  • يجب على المتقدم الحرص على تأكيد صلاحية عمل جواز السفر الخاص به.
  • إرسال صور شخصية بحجم ثلاثة في أربعة سم، وأن تكون حديثة وعالية الوضوح، مع الحرص على عدم ارتداء نظارة واقية من الشمس أثناء التصوير لضرورة ظهور الوجه بالكامل وعدم استخدام أي مؤثرات أو فلاتر صناعية.
  • يجب على المتقدمات من النساء المرتديات الحجاب الحرص على إظهار كامل الوجه، ولا يوجد أي مشكلة في ارتدَائهم للحجاب.
  • يجب على المتقدم أيجاد مكان خاص للسكن به وتقديم ما يثبت ذلك فور وصوله للأراضي الألمانية، وقد يتمثل هذا في تقديم عقد شراء مسكن من خلال أحد مكاتب السياحة أو بواسطة شخص يتواجد مسبقًا داخل ألمانيا. 
  • يُفضل أن يقوم المتقدم بتقديم صورة من عقد العمل الحاصل عليه أو صورة من شهادة خاصة بصاحب للعمل تثبت وجود مكان فعلى للعمل به ورغبة صاحب العمل في ذلك مع وجود موافقة من إدارة التوظيف الألمانية.
  • يجب على المتقدم إرسال فحص طبي شامل معترف به من جانب الحكومة الألمانية.

الزوار شاهدوا أيضًا:

اقرأ أيضًا: شروط الحصول على عقد عمل في المانيا

مميزات قانون الهجرة الجديد إلى ألمانيا

يتم دخول أكثر من خمسة وعشرين ألف مهاجر سنويًا عبر هذا القانون ومن خلال جميع البرامج المتعلقة به. 

يُعد من أهم المميزات لهذا القانون الحديد هو التالي:

  • هو إثبات أنه من الممكن لأي فرد آخر لا يحمل الجنسية الألمانية وذو كفاءة عالية القيام بما يمكن أن يقوم به المواطن الألماني أو المواطن الأوروبي بشكل عام، وذلك للحث على عدم العنصرية وتوفير الفرص لمن يستحقها. 
  • كان فيما سبق يتم عرض فرص العمل بداية على المواطنين الألمان أو مواطني الاتحاد الأوروبي، وفي حالة عدم سد الاحتياج من العمالة تلجأ الدولة للمهاجرين، ولكن بفضل القانون الجديد أصبح للجميع فرص متساوية في الحصول على العمل.
  • كان على المهاجر فيما السبق أن يقوم أولا بسد حاجة العمل في المجالات الخالية من تخصصات الهندسة الإلكترونية أو مجال الرعاية المعلوماتية أولًا بغض انظر عن مؤهلاته أو ما مجال العمل الذي يفصله، ولكن بفضل القانون الجديد تمكن المهاجر من اختيار المجال الذي يرغب فيه ضمن مجالات واسعة ومتنوعة.
  • يقوم القانون الجديد بالسماح لعدد كبير من الأفراد الراغبين في العمل بمجالات محددة تتوافر تخصصها في ألمانيا، بالدخول لمدة ستة أشهر إلى أراضيها والعمل على استخراج فيزا خاصة بالبحث عن العمل، مع وجود شروط خاصة لدى هذا الفرد منها امتلاكه لمبلغ من المال يكفيه على المعيشة خلال هذه المدة.

مجالات العمل المتاحة بالقانون الجديد في ألمانيا

تركز ألمانيا على قبول فئات معينة من المجالات المهنية نذكر منها الآتي:

  • مجال تطوير البرامج والمبرمجين وهندسة البرمجيات، ومجال تطوير الويب، وبرمجة الألعاب والتطبيقات المحمولة. 
  • مجال الهندسة الكهربائية والإلكترونية، والتي تضمن مجال هندسة الكمبيوتر ومجال الطاقة وترددات الراديو والألعاب والاتصالات.
  • مجالات الصحة والتمريض، حيث توفر مهن للأطباء والصيادلة وأطباء الأسنان.
  • مع العلم أن الرواتب في هذه المجالات من أعلى الرواتب داخل ألمانيا.
  • مجالات الاستشارة والتحليل التكنولوجي المعلومات، حيث تركز ألمانيا على المجالات بالتحديد لأنها البوابة على المستقبل.
  • المجال الاقتصادي، فتوُفر فرص عمل لخبراء الاقتصاد ومنها مدير مبيعات أو وإدارة الأعمال.
  • مجال الإنتاج التليفزيوني، حيث توفر فرص عمل  مساعدي المونتاج.
  • بشرط الحصول شهادة وخبرة في هذا المجال، أو مجالات صناعة الأفلام أو الأزياء أو مجال الرسوم المتحركة.
  • مجال الهندسة الزراعية، وخاصةً مجال الهندسة الزراعية الميكانيكية. 
  • وأيضا مجال التعمير والبناء.
  • مجال العلوم الطبيعية والفيزياء والرياضيات.

تابع معنا: موقع السفارة الألمانية في بيروت الرابط المباشر

عيوب قانون الهجرة الجديد إلى ألمانيا

كما توجد العديد من المميزات في قانون الهجرة الجديد إلى ألمانيا، توجد أيضًا بعض العقبات الخاصة بهذا القانون،
نذكرها فيما يلي:

  • أهم ما قد يواجه المتقدم من عقوبات للهجرة إلى ألمانيا هو نص القانون الجديد بإلزام المتقدم على الحصول على مستوى معين من إتقان اللغة الألمانية.
  • حيث يحب عليه كحد أدنى الحصول على المستوى تو بي من تعلم اللغة والتي تعد لغة صعبة سواء في طريقة النطق أو الكتابة. 
  • كما لم تقوم الحكومة الألمانية بذكر حدوث تعديل داخل القانون الجديد خاص بالسماح لجميع المهاجرين الذين لم يستطيعوا الحصول على فرص عمل رغم كفاءتهم.
  • اللاجئين الذين تم رفض طلباتهم من قبل.
  • لا يوجد ضمان في القانون الجديد بإعادة النظر في طلباتهم رغم تمتعهم بالمهارة والامتيازات اللازمة لسوق العمل.
  • كما ينص القانون الجديد على كل من تقدم إلى ألمانيا في الفترة من شهر أغسطس لعام 2018 الميلادي.
  • بقي مدة عام تقريبًا ويعمل في مهنة ويقوم بسد التأمينات الاجتماعية لمدة ثمانية عشر شه.
  • وفي هذه الحالة فقط يمكن الحصول على إقامة مع رفض طلب لجوئه.
  • هذا القانون مؤقت حيث ينتهي العمل به في العام الميلادي 2023. 

ما هو قانون الهجرة الجديد في ألمانيا وشروطها؟ هو قانون يساعد في إتاحة فرص عمل للعديد من المهاجرين واللاجئين داخل ألمانيا، بشرط توفر المستندات المطلوبة والخبرة الكافية والمهارة العملية العالية.