مصدر حكومي رفيع للقبس: الحظر الكلي في العشر الأواخر على طاولة مجلس الوزراء

مصدر حكومي رفيع للقبس: الحظر الكلي في العشر الأواخر على طاولة مجلس الوزراء
حمد السلامة تأكيداً لما نشرته «القبس» في عددها الصادر الإثنين الماضي، بشأن أن الحظر الجزئي في شهر رمضان سيتحول إلى حظر كلي في العشر الأواخر، أكد مسؤول حكومي رفيع المستوى أن لجنة الاشتراطات الصحية وضعت على طاولة مجلس الوزراء، مقترحاً بتطبيق الحظر الكلي في العشر الأواخر الى ما بعد عيد الفطر، في حال استمرار زيادة حالات الوفاة والاصابات بفيروس كوروناـ وزيادة أعداد حالات الدخول إلى العناية المركزة. وكشف المصدر للقبس، أن الحظر الجزئي مستمر حتى 22 أبريل الجاري الموافق العاشر من رمضان، وبعدها سيخضع للدراسة وفق تطورات المنحنى الوبائي في البلاد، وآخر أرقام الإصابات والوفيات وحالات دخول أجنحة العناية المركزة من مرضى كورونا. وأضاف المصدر أنه في حال استمر الوضع الوبائي على ما هو عليه حالياً، دون حصول انخفاض في الحالات بشكل تدريجي فإن المرجح أن تمديد الحظر الجزئي، بعد 22 الجاري، وزادت الحالات سيكون الخيار هو الحظر الكلي في العشر الأواخر من رمضان، إلى ما بعد عيد الفطر. وختم المصدر بالتشديد على الجميع بالالتزام بالاشتراطات الصحية، لتجنيب البلاد العودة للوراء وعدم العودة للحياة الطبيعية بسبب التجمعات وعدم الالتزام.

إقرأ أيضاً