مفرح : اعزي نفسي وجهاز المخابرات بفقدنا زمرة من الشباب

راحة من وزير الشؤون الدينية والهدايا

عشيقي:

قال الله تعالى: (بر الله تعالى).
أعزّي نفسي مدير المخابرات العامة والضباط والضباط العزل والجنود في الوكالة لفقدان مجموعة من الشباب الشجعان ، أعتبرهم الله عز وجل شهودًا على الواجب والأرضي والضمير الحريص. وهو ما يفسر الالتزام الناتج عن التعليم العسكري الذي يقوم على الحفاظ على الأمن القومي والوزراء
قرأتها لأنها استجابت لنداء الله وختمت أرواحهم وهم يدعون حماية أرواحنا الآمنة في غارات على منطقتي جبرا والأزهري للخلايا الإرهابية.
إنها لا تزال موجودة وستظل قوى الشر والظلام ، أولئك الذين ينتمون إلى الإسلام والذين يقرؤون القرآن لا يخرجون عن أعناقهم.
سنكون دائما على العهد بالقوة والشجاعة والإرادة الكاملة للقضاء على نفوذ الإرهابيين الإسلاميين وأتباعهم ومن فتح لهم البلاد منذ سنوات حتى يرحل عنها دماء الأمة والشعب.
اللهم اغفر للقتلة واحترم موقفهم مع الانبياء والصالحين والشهداء والصالحين وصالح اصحابهم.