ميبافيوران Mepafuran دواعي الاستعمال والآثار الجانبية

ميبافيوران Mepafuran دواعي الاستعمال والآثار الجانبية

يحتوي السوق الدوائي المصري على الكثير من الأدوية التي تستخدم على نطاق واسع في التخلص من التهابات المسالك البولية.

يعد دواء ميبافيوران أحد تلك الأدوية المشهور استخدامها ووصفها من قبل أطباء المسالك البولية.

لماذا يستخدم ميبافيوران؟ وهل هو آمن أم لا؟ هذا ما سنجيب عليه في مقال اليوم في خمسة طب.

أنواع دواء ميبافيوران

يتوفر دواء ميبافيوران في السوق الدوائي المصري في تركيز واحد فقط هو 100 مجم من المادة الفعالة الرئيسة المكونة له وهي مادة النيتروفيورانتوين، هي مادة مضادة لبكتيريا الجهاز البولي واسع الاستخدام.

يتخلص الجسم منه سريعًا ليصل إلى الجهاز البولي استعدادًا لخروجه من الجسم، وهو مكان عمله وتأثيره، لذلك يعد تأثيره تأثير موضعي.

يؤثر دواء ميبافيوران على غالبية البكتيريا المتواجدة في الجهاز البولي حتى تلك التي تقاوم باقي المضادات الحيوية.

دواعي الاستعمال

بسبب التأثير الموضعي للميبافيوران بداخل الجهاز البولي، فهو يستخدم عدوى تلك المنطقة خاصةً ولا يمتلك أي تأثير على العدوى البكتيرية الأخرى المتفرقة في الجسم.

يستخدم في علاج:

  • التهابات الجهاز البولي والمثانة.
  • في تكرار العدوى البكتيرية في مجرى البول.
  • الالتهابات المزمنة المتكررة.

الجرعة

يعد ميبافيوران من أقوى المضادات الحيوية للبكتيريا المسببة لعدوى الجهاز البولي، ولكن بالرغم من ذلك لا يجب وصفه أو تناوله إلا بعد استشارة طبيب المسالك البولية.

جرعة البالغين الأكثر استخدامًا تبعًا إلى حالات العلاج هي قرص كل 12 ساعة أي مرتين في اليوم، فقط.

أما في حالات الوقاية يستخدم قرص واحد فقط يوميًا أي كل 24 ساعة.

لا يستخدم للأطفال أقل من 12 سنة، ويستخدم بحذر مع كبار السن ون لديهم أمراض مزمنة.

موانع الاستعمال

لا يوجد دواء آمن 100% لذلك يجب الانتباه الى موانع استعمال دواء ميبافيوران، مثل:

  • التحسس من المادة المكونة لميبافيوران.
  • أمراض الكلى المزمنة والفشل الكلوي.
  • مشكلات الكبد.
  • لمن يعانون التهابات الأعصاب المزمنة.
  • مرضى السكري.
  • أمراض الدم والضعف العام.
  • الأنيميا ونقص فيتامين B.
  • الحمل والرضاعة.
  • في حالات أنيميا الفول.
  • كبار السن يستخدم بحذر.
  • العدوى الفيروسية.
  • العدوى البكتيريا الأخرى عدا عدوى الجهاز البولي، لأن ميبافيوران متخصص فقط فى عدوى الجهاز البولي.

الاعراض الجانبية

تظهر بعض الأعراض الجانبية التي سرعان ما تتحسن، مثل:

  • القيء.
  • الغثيان.
  • دوار الرأس.
  • اضطرابات المعدة.
  • تغير لون البول إلى اللون الأصفر الداكن.
  • الشعور النعاس.
  • فقدان الشهية.
  • أعراض تحسس من الدواء قد تطور من مجرد طفح جلدي واحمرار إلى تورم في الحلق وصعوبة في التنفس.

توجد بعض الأعراض التي يجب استشارة الطبيب فورًا أو التي تعد إنذار لمشكلة أخرى، مثلا:

  • تغير لون الجلد إلى اللون الأصفر أو تغير لون العين مما قد ينذر بمشكلات في الكبد.
  • تنميل أو وخز في الأطراف بسبب التهابات الأعصاب.
  • وهن العضلات.
  • التهابات الحلق والحمى.
  • صعوبة التنفس وآلام في الصدر.

التفاعلات الدوائية لدواء ميبافيوران

تتواجد بعض الأدوية التي قد تتفاعل مع دواء ميبافيوران، لذلك يجب أن تخبر الطبيب بجميع الأدوية التي تتناولها بالتزامن مع العلاج بميبافيوران، بعض هذه الأدوية، مثل:

  • أدوية الحموضة ولا سيما تلك التي تحتوي على المغنيسيوم.
  • الأدوية المضادة للفطريات مثل الفلوكونازول. 
  • أدوية الكوليسترول مثل الكريستور.
  • بعض المضادات الحيوية مثل السيبروفلوكساسين.

دواء ميبافيوران والحمل

لم يثبت علميًا عبور الدواء إلى المشيمة من الأم للجنين في أثناء مدة الحمل، وذلك بسبب:

  • سرعة التخلص من الدواء من الدم وعدم بقائه لمدة طويلة في تيار الدم.
  • تأثيره تأثير موضوعي في الجهاز البولي.

وبالرغم من هذا أنه لا يفضل استخدامه في تلك المرحلة إلا تحت إشراف الطبيب و بالجرعة المحددة التي يصفها.

ميبافيوران والرضاعة

لا يوجد مانع من استخدام دواء ميبافيوران في مدة الرضاعة الطبيعية، لأن الكمية التي تفرز في حليب الأم كمية قليلة جدًا لا تسبب ضرر على الرضيع إلا في حالة كان الرضيع يعاني بعض تلك الأمراض:

  • أنيميا الفول.
  • نقص جلوكوز 6 فوسفات ديهيدروجينيز.

دواء ميبافيوران ومرضى الكبد

يتسبب استخدام دواء ميبافيوران في بعض المشكلات في الكبد، لذلك لا يستخدم فمن لديهم تلك المشكلات خوفًا من تفاقم الأمر.

نصائح استخدام دواء ميبافيوران

يجب الانتباه لبعض النصائح في مدة العلاج بدواء ميبافيوران، مثل:

  • تناول الدواء مع وجبات الطعام للحد من اضطرابات المعدة.
  • تناول الدواء على مدد متساوية في اليوم، في حالة كان مرتين في اليوم والجرعة تكون كل 12 ساعة، أما في حالة 4 مرات تكون كل 6 ساعات بانتظام.
  • تجنب الأعمال الشاقة التي تحتاج لتركيز عالي في بداية مدة العلاج، بسبب الشعور بالنعاس الذي قد تعانيه في البداية.
  • لا يستخدم في العدوى الفيروسية مثل نزلات البرد.
  • تجنب المجهود العضلي.
  • لا يعد تغير لون البول مؤشر خطرا في مدة العلاج، فلا داعي للقلق؟

بدائل ميبافيوران

يتواجد في السوق المصري بعض البدائل التي تحمل المادة الفعالة ذاتها، مثل:

سعر الدواء في مصر

يتواجد الدواء في الأسواق المصرية بتركيز 100 مجم بسعر 14 جنيه مصري فقط لا غير.