هل تذكرون “سيدة المحكمة”.. تطور جديد في قضية المستشارة المتهمة بالاعتداء على ضابط مصري!

صحيفة المرصد : قضت محكمة جنح النزهة في مصر، اليوم الخميس، ببراءة المستشارة نهى الإمام، والمعروفة إعلاميًا باسم “سيدة المحكمة” من تهمتين، وأمرت بحبسها شهر مع إيقاف التنفيذ في تهمة أخرى، بواقعة الاعتداء على الضابط وليد عسل داخل محكمة مصر الجديدة.

ووفقًا لموقع “مصراوي” جاء منطوق حُكم المحكمة كالتالي: حكمت المحكمة حضوريًا ببراءة المتهمة من الاتهام الأول (إهانة الضابط) وبراءتها من التهمة الثانية (تعديها عليه بالقوة والعنف)، وحبسها شهرًا عن التهمة الثالثة مع إيقاف تنفيذ العقوبة لمدة 3 سنوات تبدأ من حين يكون الحُكم نهائيًا”، كما أمرت المحكمة بإحالة الدعوتين المدنيتين للمحكمة المدنية المُختصة.

وكان النائب العام المصري، أمر بإحالة المتهمة – وكيل عام بهيئة النيابة الإدارية بالمعاش- للمحاكمة الجنائية؛ لاتهامها بإهانة أحد رجال الضبط بالإشارة والقول أثناء تأدية وظيفته وبسبب تأديتها، وتعديها عليه بالقوة والعنف أثناء وبسبب ذلك، حيث صاحب تعديها ضرب نشأ عنه جروح به، فضلًا عن إتلافها عمدًا أموالًا منقولة لا تملكها مما ترتب عليه ضرر مالي.