وزير الداخلية التركي يلتقي السفير الفلسطيني بأنقرة

وزير الداخلية التركي يلتقي السفير الفلسطيني بأنقرة

التقى وزير الداخلية التركي سليمان صويلو، الخميس، السفير الفلسطيني لدى بلاده، فائد مصطفى، في العاصمة أنقرة.

وفي تغريدة عبر حسابها على تويتر، ذكرت وزارة الداخلية، الخميس، أن صويلو التقى مصطفى، ورؤساء الجاليات الفلسطينية في أنقرة وإسطنبول وأسكي شهير وأنطاليا.

وبحث معه أوجه العلاقات الثنائيه بين البلدين بشكل عام ، وبين وزارتي الداخليه في البلدين ، إلى جانب قضايا أخرى تخص الجاليه الفلسطينيه والمواطنين الفلسطينيين الذين يعيشون على الأراضي التركيه . 

وأشاد السفير الفلسطيني كذلك بالعلاقات الأخويه التي تربط ما بين البلدين والشعبين سواء على مستوى الرئاسه أو الحكومه أو على المستوى البرلماني أوالحزبي أو الشعبي  ، وعبر عن الإمتنان للدعم التركي الثابت لحق شعبنا في الحرية والإستقلال ونضاله العادل من أجل العودة والدولة ، 

كما تطرق السفير مصطفى كذلك إلى أوضاع الجاليه الفلسطينيه والمواطنين الفلسطينيين الذين يعيشوا على أراضي الجمهورية التركيه والذين يشعرون بالامتنان من الاحتضان التركي لهم ، كما انهم أيضا يساهمون مساهمة فعاله في تنمية تركيا وازدهارها ايضا ، متطرقا الى بعض القضايا والصعوبات التي تواجه البعض منهم متمنيا العمل على حلها على قاعدة العلاقه الاخويه بين الطرفين . 

الوزير سليمان صويلو أكد  بدوره خلال اللقاء  على عمق العلاقات بين البلدين ، وشدد على ان تركيا ستستمر بالوقوف الى جانب الشعب الفلسطيني المظلوم ، وان هذا وجب ديني واخلاقي وقانوني ووطني ، ولن تتوقف عن ذلك حتى يقيم الشعب الفلسطيني دولته الحره المستقله وعاصمتها القدس الشريف . كما وتمنى النجاح والتوفيق لشعبنا في خطواته القادمه لانهاء الانقسام وتحقيق وحدته الوطنيه وانجاز استحقاقاته الانتخابيه المقبله . 

كما نقل تحياته الى كافة ابناء الشعب الفلسطيني عموما وفي تركيا على وجه الخصوص ، ووعد بالعمل على حل اي مشكله تواجه المواطن الفلسطيني في تركيا استنادا الى روح القوانين المعمول بها في تركيا والى خصوصية العلاقه الفلسطينيه التركيه . 

وحضر اللقاء مع السفير مصطفى كلا من الملحقين العسكري والامني في السفاره الى جانب رؤساء الجاليات الفلسطينيه في كل من أنقره وإسطنبول واسكي شهير وانطاليا والانيا .